سكس جامد مع حبيبها بعد شهر من اشتياقها لزبه الطويل إباحي مجاني

  • 100%(1 أصوات)
  • 357
  • 17:15
  • 10/11/2017
 

كان جو اليوم رائعا و كنت متحمسة لقد كان حبيبي مسافر لمدة شهر و لم احظى ب سكس جامد كل هذه المدة الطويلة و لاكن كان اليوم الموعود الذي سبأتي فيه رغم اني كنت استمني كثيرا في هذا الشهر لاكني اشتقت الى الزب الحقيقي الساخن ففتاة سمراء بجسمها المثير تحتاج رجلا حقيقي ليسعدها . عندما سمعت المفاتيح في باب المنزل صعدت فوق السرير و عندما سمعت صوت حبيبي قلت له في غرفة  النوم عندما دخل بدأت احرك يدي على جسمي مرحبا بحبيبي كسي اشتاق لك ابتسم و اقترب الي و حضنني و بدأ يحرك يده على كل جسمي و يشمني اوه هذا جعل جسمي متشوق له اكثر دخلنا في قبلة ساخنة لمدة طويلة ثم بلهفة و سرعة بدأنا نقله ملابس بعضنا حتى اصبحنا عاريين تماما حملني فوق السرير ثم فارق رجلاي و بدأ يحرك يديه على كسي و شفراته و ينظر الي و انا اغنج تحت يديه ثم وضع فمه علي و بدأ يرضني و يلحسني و بلعق شفراتي و اظن اني سمعته يهمس اشتقت لمذاقك الحلو ثم ادخل لسانه و بدأ ينيكني به اااااه عندها قمت و امسكت بزبه الذي كان منتصبا جدا قبل حتى ان احط يداي عليه بدات ادعكه و اخرك يداي عليه اوه كم اشتقت له ادخلته الى فمي و بدأت الحسه من رأسه لبيضاته و اقبل رأسه  ثم بدأت ادخله و اخرجه من فمي بقوة حتى تسمع اصوات مصي له . مددني على السرير و رفع رجلاي على كتفيه ثم ادخل زبه الى كسي و نيكيني به ااااه كان كسي الممحون يصرخ من المتعة الان بقي ينيكني لمدة طويلة علمت كم اشتاق لكس ايضا بعدها اخرجه و ادخله الى ثقبة طيزي و بدات تتمدد بقد تقلصت بسبب قلة النيك فيها و هذا جعلني احس بمتعة اكثر بدا يخطب بي حتى اصبنا نلهث مها بعدها مددته و صعدت فوقه و جلست على زبه تركته بداخلي و بدأت اقبله بلطف و انفاسنا مرتفعة حتى احسست به ينفجر بداخلي اوه كم اشتقت لهذا

الإباحية الحرة لـ مسلسل سكس

أفضل الاتجاهات الإباحية

عند دخولك إلى هذا الموقع ، تقسم بأنك تبلغ من العمر القانوني في منطقتك لعرض المواد الخاصة بالبالغين وأنك تريد عرضها.
جميع مقاطع الفيديو والصور الإباحية مملوكة وحقوق الطبع والنشر لأصحابها.
جميع الموديلات التي تظهر على هذا الموقع عمرها 18 عامًا أو أكثر.
© 2019-2020 porn-arab.net